فريق “كاميرا” في المملكة المتحدة يدفع قناة “بي بي سي” إلى مراجعة تقريراً لها باللغة الإسبانية

رصد فريق منظمة “كاميرا” للغة الإسبانية قبل شهرين تقريراً صادراً عن قناة “بي بي سي” باللغة الإسبانية (
BBC Mundo) تحت عنوان: “أبارتايد كورونا، نقد في خطة التطعيم الإسرائيلية الفعالة التي لا تأخذ في الحسبان الفلسطينيين في الأراضي المحتلة.”

بالإضافة إلى ذلك، يشير التقرير المنشور في السادس والعشرين من يناير/كانون الثاني من العام الجاري أن اتفاقيات أوسلو “معلقة حالياً”. وهذا خطأ محض.

وقد تحرك طاقم “كاميرا” في المملكة المتحدة على الفور وقدم شكوى إلى إدارة “بي بي سي” يحتج فيها على الاستخدام الغير مبرر، المضلل والجارح لكلمة “أبارتايد” (وتعني: الفصل العنصري). كما أوضحت الرسالة المقدمة إلى القناة البريطانية أن اتفاقيات أوسلو غير معلقة على الإطلاق، بخلاف ما يدعيه التقرير. وبعد مرور عشرة أيام، جاء الرد التالي:

“شكراً لكم على الاتصال بنا وعلى تقديم شكواكم بخصوص مقال نشرته ‘بي بي سي موندو’ عن برنامج التطعيم (ضد كوفيد-19) في إسرائيل، الأراضي المحتلة وقطاع غزة.”

وبعد مراجعة المقال، قرر فريق تحرير “بي بي سي موندو” تصحيح النص وإضافة ما يلي:

“هذه الملاحظة تهدف إلى تصحيح معلومة خاطئة كانت قد نشرت بخصوص وضعية اتفاقيات أوسلو، وكذلك إلى إعادة النظر في استخدام كلمة ‘أبارتايد’ التي تم حزفها من العنوان. نعتذر عن الأخطاء ونأمل أن الإجراءات التي قمنا بها قد أوضحت المسألة.”

لقد تم تعديل عنوان التقرير على النحو التالي: “فيروس كورونا، نقد في خطة التطعيم الإسرائيلية الفعالة التي لا تأخذ في الحسبان الفلسطينيين في الأراضي المحتلة.”

وها هو نص الملاحظة التي تم إضافتها:

أنظر إلى التقرير المنشور بالإنجلزية على موقع “CAMERA UK” التابع لمؤسسة “كاميرا”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *