أين سقط الصاروخ الذي تم إطلاقه من غزة؟ وكالة الأنباء الفرنسية تصحح خطأها بناءً على مراجعة “كاميرا”

نشرت وكالات الأنباء صيغًا مختلفة بشأن مكان سقوط الصاروخ الذي تم إطلاقه من قطاع غزة باتجاه مدينة بئر السبع بجنوب إسرائيل صبيحة يوم 17 أكتوبر/تشرين الأول 2018. إذ أوردت وكالتا “رويترز” البريطانية وأسوشييتد برس الامريكية الرواية  الصحيحة المدعومة بالصور الواضحة غير القابلة للتأويل ومفادها أن الصاروخ المذكور (الذي ما زال الغموض يكتنف هوية الجهة التي أطلقته وما إذا كان قد أطلِق عمدًا أم سهوًا) قد أصاب منزلاً سكنيًا في المدينة إصابة مباشرة ودمّره، بينما ارتأت وكالة الأنباء الفرنسية، لسبب مجهول، أن تسوق رواية أخرى تقول إن الصاروخ المذكور ألحق أضرارًا بـ”حديقة” المبنى فقط.
صورة المنزل السكني الذي دُمر كليًا إثر تعرضه لإطلاق الصاروخ من قطاع غزة

وقام الفرع الإسرائيلي من “كاميرا” بإحاطة هيئة تحرير الوكالة الفرنسية علمًا بهذا الخطأ مما جعلها تصححه في موقعها باللغة الإنجليزية. غير أن الوكالة ذاتها بنسختها العربية لم تقدم على تعديل الرواية الخاطئة مباشرة وإنما فضلت تقديم تقارير جديدة عن الحادث تضمنت التفاصيل الحقيقية لمجرياته.

واستجابت هيئة تحرير أ.ف.ب لطلب الفرع الإسرائيلي ل”كاميرا”، وقامت بتصحيح التقرير في موقع الوكالة باللغة الإنجليزية. غير أن التقرير المماثل الذي ورد في موقع الوكالة باللغة العربية لم يزح منه بل أضافت هيئة تحرير الموقع تقارير جديدة وفيها التفاصيل الحقيقية للحادث.

 

أنظر تقرير “كاميرا” بالإنجليزية عن القضية المشار إليها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *