وكالة الأنباء الفرنسية تصحح الشروح المرفقة بصور نشرتها وتقرّ بأن قبة الصخرة لم تكن مغلقة منذ أكثر من عقد…!

قامت وكالة الأنباء الفرنسية (AFP) بتعديل بعض الشروح المرقفة بصور قبة الصخرة التي عرضتها في موقعها. وكانت الوكالة قد نشرت هذه الصور يوم 1 مارس/آذار 2019 لدى احتدام الأزمة بين إسرائيل والأردن ودائرة الأوقاف الإسلامية في القدس عقب افتتاح مسجد جديد في مبنى قريب من باب الرحمة داخل الحرم القدسي الشريف. ومن غير المستبعد أن يكون كاتب الشروح المرفقة بالصور المذكورة قد شخّص خطأ هذا المبنى بأنه قبة الصخرة الشهيرة مدعيًا بالتالي بأن جميع المسالك المؤدية إلى القبة كانت “مسدودة” منذ عام 2003. ويشار إلى أن المبنى الآنف الذكر المجاور لباب الرحمة كان مغلقًا بالفعل منذ عام 2003 حيث أغلقته السلطات الإسرائيلية بسبب استخدامه بصورة غير قانونية مركزًا للنشاطات السياسية.
ونظرًا لهذا الخطأ الفادح قام فريق “كاميرا” الإسرائيلي بمراجعة هيئة تحرير موقع وكالة الأنباء الفرنسيةبطلب تصحيحه، حيث استجابت الوكالة للطلب وعدلت الشروح المرفقة بصور هذا المبنى التاريخي الفخم.

قبة الصخرة (الصورة نقلاً عن موسوعة ويكيبيديا)
صفوف من المسلمين الذين يؤدون الصلاة قرب المبنى المختلف على افتتاحه في باب الرحمة

أنظر التقرير حول الموضوع في موقع كاميرا باللغة الإنجليزية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *