بي بي سي عربي تصحح: إسرائيل لا تعتقل أعضاء الحركة الإسلامية بسبب احتجاجاتهم

نشر موقع بي بي سي العربي خبراً يوم 15 من شهر آب أغسطس 2017 يتحدث عن اعتقال السلطات الإسرائيلية للشيخ رائد صلاح، رئيس الجناح الشمالي للحركة الإسلامية في إسرائيل. وفي سياق الخبر، ذكر الموقع أن السلطات الإسرائيلية “تعتقل أعضاء الحركة بين الحين والأخر على خلفية احتجاج الحركة على أعمال الحفر” (في محيط الحرم القدسي الشريف).

إن صياغة الخبر بهذه الطريقة لا تعطي الصورة الحقيقية لأسباب اعتقال الشيخ رائد صلاح فإنه من المسلمات أن الحركة الإسلامية (الجناح الشمالي) التي يرأسها الشيخ رائد صلاح هي حركة محظورة في إسرائيل منذ أواخر عام 2015 وذلك لارتباطها بحماس وقيام قادتها بالتحريض على الشغب والعنف والأعمال الإرهابية.

ومن المسلمات أيضا أن الاعتراض السلمي على أي سياسة تمارسها الحكومة الإسرائيلية هو فعل يصونه القانون، وبناءً عليه فإن أيًا من الإجراءات القانونية التي تتخذها السلطات الإسرائيلية بحق أي من أعضاء الحركة الإسلامية أو رئيسها لا تمتّ باي صلة لأعمال الحفر كما أورده موقع BBC عربي.

وعليه، وحرصًا على تحري الدقة والموضوعية في الخبر، قامت (كاميرا العربية) بتوجيه رسالة للبي بي سي عربي لحثه على نشر التصحيح حول حقيقة الموضوع وملابساته، وقام الموقع بتصحيح الخبر مشكوراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *