موقع “دويتشيه فيله (DW)” الألماني بالعربية يتراجع عن خطأه ويقرّ بعدم تزامن “ذكرى النكبة” الفلسطينية مع “عيد الاستقلال” الإسرائيلي خلال العام الجاري

استجاب فريق تحرير هيئة الإذاعة الألمانية “دويتشيه فيله” (DW) لمراجعة فريق “كاميرا العربية” وصحح خبرًا بعنوان “”يوروفيجن” في إسرائيل.. بين الموسيقى والسياسة” صدر عن موقع الهيئة بالعربية، حيث تم التصحیح يوم 21 مايو/أيار 2019.
وتمحور الخبر على مسابقة الغناء الأوروبي “يوروفيجن” التي استضافتها إسرائيل في مدينة تل أبيب في الفترة ما بين 14-18 مايو/أيار 2019.
وجاء في الخبر المذكور أن “دور نصف النهائي للمسابقة يأتي اليوم الثلاثاء (14 مايو/ أيار)، قبل يوم من إحياء الفلسطينيين ل’ذكرى النكبة’، في حين يحتفل الإسرائيليون في نفس اليوم (15 مايو/ أيار من كل عام) بـ’يوم الاستقلال’”.
غير أن هذا التوقيت المتقارب للحدثيْن التاريخييْن، الذي ربما أراد الموقع الألماني إبرازه تأكيدًا لحالة التناقض الصريح بين الاستقلال الإسرائيلي والنكبة الفلسطينية، لم يكن دقيقًا على الإطلاق. إذ كانت إسرائيل قد احتفلت بعيد استقلالها يوم 9 مايو/أيار 2019, علمًا بأن مواعيد الأعياد اليهودية التقليدية والمناسبات الإسرائيلية الرسمية إنما يتحدد وفقًا للتقويم العبري القائم على السنة القمرية، وبالتالي لا تتوافق مواعيد عيد الاستقلال الإسرائيلي مع ذكرى النكبة إلا نادرًا، حيث لن يصادف التاريخ المقبل لتوافقهما إلا يوم 15 مايو/أيار من عام 2035..
وبعد أن نبه فريق “كاميرا العربية” محرري الموقع الألماني إلى الخطأ المذكور، قاموا بتعديله. وتحذف الصيغة الجديدة للخبر ذكر عيد الاستقلال الإسرائيلي بتاتًا، وبدلًا من ذلك تصف يوم “ذكرى النكبة” الفلسطيني بأنه يحيي ذكرى تهجير الفلسطينيين عام 1948.

شعار مسابقة “اليوروفيجن” التي استضافتها إسرائيل

أنظر التقرير حول الموضوع في موقع كاميرا باللغة الإنجليزية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *